DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

البث المباشر

تحديثات الطقس

Sunday 17, 2021
Sun 17

11 o

رياح نشطة
Sun
11 o
Mon
8 o
Tue
9 o
Wed
4 o
Thu
8 o

"لا لإغلاق المدارس" مُباردة أردنية لإبقاء التعلم وجاهياً خلال فترة كورونا - فيديو

فعاليات

مبادرة "لا لإغلاق المدارس" تهدف لتجنب مخاطر التعلم عن بُعد وإعادة إستقبال الطلبة في المدارس

Published on Sep 15, 2020

أيضا في هذه الحزمة

قالت مؤسسة حملة "لا لإغلاق المدارس" الدكتورة أسيل جلاد، إن الحملة التي أُطلقت قريباً جائت بناءً على كُل ما يدور من حولُنا، وبناءً على العديد من الدراسات العالمية التي جرت خلال جائحة كورونا حول العالم والتي تخُص التعلُم عن بُعد ومدى خطورته نوعاً ما.

وأضافت خلال مُشاركتها في فقرة "التعليم" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أن الحملة تهدف إلى الإصرار على بقاء المدارس مفتوحة في وجه طُلابها، وعدم إغلاقها بسبب فيروس كورونا، مُشيرة إلى أن المدرسة لا تُعتبر مكان للتلقين أو إعطاء المنهج الدراسي فقط، بل هي بيئة بحد ذاتها تُعلم الطُلاب التأقلم مع المُجتمعات والأشخاص من حولهم، وتُهيئهم للخروج للمُجتمع الأكبر، ألا وهو "الجامعة" والمُجتمع بشكل عام.

وأكدت أن مخاطر التعلُم عن بُعد على الطُلاب بكافة مراحلهم الدراسية أكبر مما نعتقد، فهي تُقلل نسبة استمرارية التعليم بنسبة 25%، مما يؤدي إلى ضياع نسبة جيدة من المنهاج والمعلومات على الطُلاب وبالأخص الصفوف الكبيرة والمراحل الحساسة.

اقرأ أيضاً: مبادرة "صحتي أمانة" في الاردن - فيديو 

ومن جهة أخرى، حول ما يتعلق بالناحية الصحية للأطفال وطُلاب المدارس، لفتت إلى أن العديد من الدراسات لم تُثبت صحة أن المدارس تُعتبر بؤرة لنقل الأمراض وفيروس كورونا للأطفال والبالغين، ومن الناحية العلمية والطبية فإن تواجد الأطفال مع بعضهم وداخل بيئة يتعاملون من خلالها مع بعضهم البعض يجعل أجسامهم تُفرز مواد مُضادة للفيروسات ونقل العدوى، وهذا يُعزز من مناعتهم.

وأكدت ضرورة الإستفادة من الدُول العربية والعالمية مع المدارس وفيروس كورونا، فإن العديد من الدُول العالمية تُحدد فئات أو منطقة التعامل بين الطُلاب من خلال العديد من الطُرق، كي لا يُجبروا على إغلاق المدارس في وجه جميع الطُلاب.

ونصحت بإعطاء الأهل القرار بإختيار طريقة تعلُم أطفالهم، سواء عن بُعد أو وجاهياً، وعلى مسؤولياتهم الخاصة.

 

"شوفوا صوري" حملة لتغيير الصورة النمطية للمرأة في الأردن - فيديو

فعاليات

Published on Dec 10, 2020

انطلقت حملة "شوفوا صوري" لتغيير الصورة النمطية للمرأة في الأردن، وبالأخص مُحافظة المفرق، حيث قامت سيدات تلك المُحافظة بإنشاء تلك الحملة لتحقيق العدالة بين الجنسين والتغلب على الفقر في المناطق الأقل حظاً وهذا من خلال تمكين المرأة والشباب.

وأقامت سيدات المفرق دراسة لمعرفة أكثر المشاكل التي تُعاني منها نساء المفرق، وكان أولها هي النظرة العامة للمرأة في مُحافظة المفرق، والتي تمنع النساء من النجاح والإبداع خارج المنزل.

منظمة أكشن إيد المنطقة العربية 

 منظمة تهدف إلى تحقيق العدالة الإجتماعية بين الجنسين والمساواة والقضاء على الفقر من خلال العمل مع النساء والشباب الذين يعيشون في فقر وتهميش والعمل ايضا مع مجتمعاتهم و المنظمات الشعبية والحركات الاجتماعية والداعمين.

أكشن ايد لها 3 برامج أساسية.. الاستجابة الإنسانية وحقوق المرأة وتمكين الشباب سياسياً واجتماعياً

الصورة النمطية هي الصورة التي تم اتخاذها عن مواضيع مُعينة من قِبل الإنسان، وهي تكون مُتوارثة ومُتعارف عليها مُنذ زمن، ولا أحد يعلم من يضعها.

"شوفوا صوري".. اسم يجعل الشخص يبحث عن الحملة وما الهدف منها نتيجة الصورة النمطية التي تُعاني منها السيدات.

حيث تهدف الحملة إلى ضرورة أن تروا أشكال المرأة  الأخرى خارج المنزل، حيث قد تكون ناجحة في العديد من المجالات

 

مبادرة يدا بيد نحمي اردننا الغالي - فيديو

مبادرة يدا بيد نحمي اردننا الغالي - فيديو

فعاليات

Published on Dec 07, 2020

 

تم إطلاق مبادرة بعنوان (يدا بيد نحمي اردننا الغالي) لمواجهة فيروس كورونا من خلال توزيع الكمامات ومعقم اليدين والقفازات على ابناء المجتمع المحلي...  التفاصيل مع الاء ابو حمدة من خلال هالتقرير.

حملة 16 يوم لمحاربة  العنف ضد المرأة - فيديو

حملة 16 يوم لمحاربة العنف ضد المرأة - فيديو

فعاليات

Published on Dec 01, 2020

 يصادف يوم 25 تشرين الثاني  اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة و يصادف هذا العام  تدشين 16 يومًا من النشاط الذي يختتم في 10 كانون الأول 2020 بالتزامن مع حلول اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

وتُنسق الجهود ذات الصلة بهذه المناسبة  تذكيرا بالحاجة إلى مستقبل خالٍ من العنف.

الأردن يُشارك المُجتمع الدولي للإعتراف بأن العُنف ضد المرأة يجب أن لا يستمر، والفكرة جاءت نتيجة حادثة تاريخية في عام 1960 نتيجة اغتيال 3 اخوات لهم نشاطهم السياسي.

اقرأ أيضاً: كيف نتجاوز الظروف المحيطة التي تساهم في نشر العنف؟ - فيديو 

صدر الإعلان العالمي لمُناهضة المرأة و وقف العُنف ضدها، وبهذا تم إعتبار يوم 25\11 اليوم الدولي للقضاء على العُنف ضد المرأة وأن تستمر النشاطات لمُدة 16 يوم من هذا التاريخ.

وكان لا بُد من الإستمرار بتلك الأنشطة بالرغم من وجود فيروس كورونا، فـ في الأردن ارتفعت نسبة العُنف تجاه النساء خلال أزمة كورونا بنسبة 33%.

وتحدثت  أمينة سر الشبكة القانونية للنساء العربيات نور الإمام عن المزيد فيما يخُص الحملة في الاردن والعالم بأسره، ضمن برنامج دنيا يا دنيا على قناة رؤيا.