DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

البث المباشر

تحديثات الطقس

Tuesday 27, 2020
Tue 27

30 o

غيوم متفرقة
Tue
30 o
Wed
28 o
Thu
28 o
Fri
27 o
Sat
26 o
الأكاديمي في جامعة نيوجيرسي

الأكاديمي في جامعة نيوجيرسي "حزيِّن": الاحتجاجات في أمريكا ليست جديدة وغير معزولة عن ظروف السياسات الاقتصادية

أصل الحكاية

Published on Jun 01, 2020

أيضا في هذه الحزمة

قال أستاذ التفكير النقدي في جامعة نيوجيرسي الدكتور أشرف حزيِّن إن الاحتجاجات في الولايات المتحدة الأمريكية ليست جديدة أو مفاجئة، وهي جزء من العنف البنيوي للنظام، التي تعود نشأته بشكل أساسي إلى عقيدة الغزو، إذ قامت بشكل أساسي على إبادة السكان الأصليين، لاسيما الأفارقة الأصليين الذين تم قتلهم، إذ مات أكثر من 80 مليون شخص منهم في أمريكا.

وذكر خلال مشاركته في فقرة "أصل الحكاية" ببرنامج دنيا يا دنيا على "رؤيا"، أن العنف بحد ذاته استنبط من الأنظمة الأمريكية، مبيناً أن حادثة مقتل أسود على يد شرطي أبيض كانت القشة التي كسرت ظهر البعير.

وبين أنها لم تكن الحادثة الأولى من نوعها، إذ تم تشكيل منظمة تعتني بشؤون السود، اسمها Black lives matter ، على إثر حادثة مشابهة في عام 2014، وساهمت هذه المنظمة بنشر الوعي واسترجاع دور البيض في الإجرام الذي تم بحق السود في الماضي.

وأكد على أن الاحتجاجات القائمة في أمريكا الآن هي لمناهضة الليبرالية الجديدة المتوحشة، والتي ليس لها علاقة بلون أو عرق، ما أدى إلى فروق مجتمعية أثارت الدهشة والخوف، إذ جميع طبقات المجتمع لا تملك من الأمر شيئا،وهذا ما أدى إلى تعاطف البيض وبشكل كبير مع الحادثة الأخيرة.

وأكد أن ترمب يمثل حالة صريحة وواضحة لبشاعة الليبرالية الجديدة، مؤكداً على أنه لا مكان لأحد لا يملك، فالصراع قائم بين من يملك ومن لا يملك، مبيناً أن الكورونا أثبتت أن من لا يملك هو من تضرر فعلياً من الجائحة.

وخشي أن يقوم الإعلام بالترويج لأن تكون الحادثة الأخيرة ناتجة عن حالة فردية، مؤكداً أنها مسألة لها علاقة بشكل أساسي بالنظام الأمريكي الذي قام أصلاً على إبادة السكان الأصليين وحرق السود، مشيراً إلى أن القصة لا تحمل أن تتحول إلى الحديث عن 40% وهي نسبة الشرطيين الأمريكيين الذين يعانون من مشاكل نفسية وعائلية، أن المسألة ليست فردية، بل هي بنيوية ونظامية.

ويرى حزيّن أن ترمب يمثل حالة متطرفة، وأن حملة بيرني ساندرز التي تطالب بتغيير ثوري كامل، على مختلف الأصعدة، لم يحن وقتها الآن، إلا أنه من المتوقع ان يأتي  وقتها قريب جداً، فالتغيير الجذري حتمي وقريب، جراء إنهاك الطبقات غير المقتدرة، لذلك لن يتبقى لنظام ترمب الكثير.

وذكر أن النظام الأمريكي قد يسمح للبرامج الثورية الانتخابية تحقيق أهدافها، معتقداً أنه بحلول 2050 ستتحول الأغلبية البيضاء إلى أقلية، وأن التغييرات الجذرية ستكون قد تمت، إلا أن الانتخابات القائمة بحد ذاتها لا يمكن أن تقوم بعملية التغيير الجذري اللازم.

وبين أن الجاليات العربية تعاني من سوء تنظيم، إذ ما زال الخطاب العربي يتحدث عن الأسود كعبد، ومازالت المنظمات العاملة في أمريكا لم تصل للعربي بشكل أساسي، مبيناً أن المنظمات العاملة في البلدان العربية متقدمة أكثر من نظيرتها في أمريكا

وذكر أن منظمة "حياة السود مهمة" على تواصل مع مجموعة من القيادات في فلسطين منذ عام 2014 والتنسيق من أجل لفت الانتباه إلى أن المسألة ليست متعلقة بالسود فقط، بل بالسكان الأصليين والأفارقة.

وأشار إلى أن الجالية العربية في هذه الحادثة لم تقم بعملها بشكل صحيح، على الرغم مما قاموا به فيما يتعلق بالجانب القانوني، مؤكداً في الوقت نفسه أنه لو كان التداخل كبيراً بين العرب ومنظمة "حياة السود مهمة" لما وقعت تلك الحادثة.

وأظهر أن الجالية العربية أجادت إلى حد بعيد إثبات نفسها في الجبهات الأمامية وهذا مدعاة للفخر، إلا أن المنظمات العربية بحاجة إلى عمل حقيقي مع كافة الطبقات.

وأكد أن المقارنة بين تعامل قوات الاحتلال مع الفلسطينيين وبين ما قام به الشرطي الأبيض هي مقارنة صحيحة، إذ سلطت هذه الحادثة الضوء على أن نضال الأقليات في أمريكا لا يختلف عن نضال الشعوب الأخرى ولاسيما نضال الشعب الفلسطيني، وهذا بحد ذاته يعد إيجابياً.


تمديد مُدة حاملي أذونات الدخول المنتهية في الإمارات بدءاً من 11 أغسطس - فيديو

تمديد مُدة حاملي أذونات الدخول المنتهية في الإمارات بدءاً من 11 أغسطس - فيديو

أخبار دنيا

Published on Aug 11, 2020

بعد أن سلط برنامج "دنيا يا دنيا" الذي يُعرض على قناة رؤيا الأردنية الضوء على قضية الأردنيين المُتضررين من جائحة كورونا في الإمارات العربية المُتحدة ضمن فقرة "أصل الحكاية"، قررت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية في الإمارات، منح حاملي أذونات وتأشيرات الدخول المُنتهي للمتواجدين داخل الدولة مُهلة إضافية، حيث تبدأ تلك المُهلة من اليوم 11 أغسطس الجاري ولمُدة شهر كامل.

اقرأ أيضاً : آلاف الأردنيين في الإمارات في مهب كورونا ... بعضهم بلا مأوى ولا طعام - فيديو 

ويجرى ذلك؛ لتمكينهم من المغادرة مع الإعفاء من كافة الغرامات المترتبة خلال هذه الفترة.

ويأتي ذلك ضمن المبادرات الوطنية التي تطلقها الدولة وفقاً لقرارات مجلس الوزراء والتزاماً من الهيئة بتنفيذ القرارات في شأن أنظمة وقوانين دخول وإقامة الأجانب.

ودعت الهيئة كافة حاملي أذونات الدخول المنتهية بالعمل على تسوية أوضاعهم عبر المغادرة ضمن المهلة المقررة للترحيب بهم مجدداً لزيارة الدولة.

حيث قدر مؤسس صفحة "مظلة الأردنيين في الإمارات" راكان الحوامدة  عدد الأردنيين المتضررين من جائحة كورونا في الإمارات العربية المتحدة بحوالي 50 ألف أردني.

وقال خلال مُشاركته في فقرة "أصل الحكاية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، إن آلاف الأردنيين في الإمارات تقطعت بهم السبل بسبب كورونا، وأن بعضهم لا يجد مكانًا ينام فيه، ولا طعامًا يتناوله.

وحدد الفئات التي تضررت، وتنتظر بفارغ الصبر الفرصة للعودة إلى الوطن، بفئة الذين وصلوا دولة الإمارات بهدف الزيارة، وأفراد هذه الفئة غالبًا لا يتوقعون أن يمكثوا خارج الوطن أكثر من أسبوعين،  ولا يحملون معهم مبالغ تكفيهم للانفاق على أنفسهم إلا لمدة الأسبوعين، لكن مضى على هؤلاء أشهر طويلة من دون دخل ولا أموال ينفقون منها على أنفسهم.

 

 

روسيا تبدأ غداً إعطاء لقاح ضد كورونا للكوادر الطبية - فيديو

روسيا تبدأ غداً إعطاء لقاح ضد كورونا للكوادر الطبية - فيديو

أصل الحكاية

Published on Aug 09, 2020

قال الطبيب العربي في مستشفى المدينة الأول بالعاصمة الروسية موسكو د. محمد الأصيل إن روسيا بدأت يوم غد الاثنين العاشر من آب إعطاء الكادر الطبي اللقاح الذي طورته خلال الفترة الماضية.

وأضاف خلال مشاركته عبر سكايب من موسكو في فقرة "أصل الحكاية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا أن السلطات الطبية كانت قد جربت اللقاح، على 120 متطوعًا، بأعمار تتراوح بين 18 و 60 عامًا، وأعطى اللقاح نتائج إيجابية، لكن كان الشرط أن يعطى فقط لغير المصابين بفيروس كورونا، ولا تظهر عليهم أي أعراض، ولا توجد معلومات اضافية حول هذا اللقاح.

وأشار إلى أن هذا لا يعني أن هذا اللقاح آمن وفعَال مئة في المئة، لأنه لا يمكن الجزم بذلك قبل مرور عام على استخدامه، والتأكد من عدم وجود أعراض جانبية خطيرة.

وبشكل عام من المتوقع أن يكون هذا اللقاح متوفرًا لغير الكادر الطبي قبل نهاية العام الحالي.

أما بخصوص أدوية كورونا، فقد طورت روسيا دواءًا، صادقت عليه وزارة الصحة الروسية، وكان قد جرب الشهر الماضي على 400 مريض، وحقق نتائج ممتازة، فقد شفي ما بين 80 إلى 90 % منهم، وطبق مؤخرًا على 15 ألف مريض، وكانت معدلات الشفاء ما بين 60 إلى 70 %.

لكن هذا الدواء لا يخلو من الآثار الجانبية، لذا فإن ما ينطبق على اللقاء ينسحب على الدواء، فقبل مرور عام كامل على استخدام الدواء أو اللقاح لا يمكن الجزم بفعاليته وأمانه، مع أن المؤشرات الأولية ايجابية.

يقدم هذا الدواء للروس مجانًا، وللأجنبي بسعر 300 دولار للعبوة الواحدة، والمريض يحتاج عبوتين.

الشركة المصنعة لهذا الدواء وعدت بإنتاج 60 ألف عبوة شهريًا، حيث ستبدأ الشهر المقبل بتصديره إلى 15 دولة، لكنها لم تعلن هذه الدول.

الأمين أكد في نهاية اللقاء أن روسيا ستكون أول دولة على المستوى العالمي ستطرح لقاحًا لفيروس كورونا، وهي أيضًا أول دولة تطور عقارًا فعالًا لهذا المرض.



وفاة أول أميركية خضعت لعملية زراعة الوجه

وفاة أول أميركية خضعت لعملية زراعة الوجه

أخبار دنيا

Published on Aug 02, 2020

أعلن مستشفى كليفلاند كلينيك في الولايات المتحدة عن وفاة كوني كالب، وهي أول أميركية خضعت لعملية زراعة للوجه بالكامل، بعد حوالي 12 عاما على الجراحة.

وفي تغريدة له على حسابه على تويتر، عبّر المستشفى، الذي كان يقدم الرعاية لكالب، عن حزنه لرحيلها عن عمر 57 عاما، واصفا إياها بأنها كانت مصدر إلهام للجميع.

وأشار الدكتور فرانك باباي، رئيس قسم طب الجلدية والتجميل في مستشفى كليفلاند كلينيك في بيان إلى أن كالب هي أطول شخص يعيش بعد خضوعه لعملية زراعة للوجه، حسبما نقلت "فرانس برس".

وخضعت كالب في عام 2008 لزراعة شبه كاملة للوجه شملت الأنف والحلق والجفنين السفليين، بعد تعرضها لتشوهات كبيرة في الوجه بسبب رصاصة أطلقها زوجها الذي كان يحاول قتلها قبل أن يوجه السلاح على نفسه سنة 2004.

وقام الجراحون بعملية الزراعة التي استغرقت 22 ساعة وشملت 80 بالمئة من وجهها مستخدمين نسيج وجه امرأة توفيت ووضعوه كقناع فوق وجهها، وتم استبداله بشكل شبه كامل باستثناء الجبين والجفن الأعلى والذقن.

ومرّت كالب بـ30 عملية جراحة تجميلية قبل عملية الزراعة التي شملت في آن العظام والعضلات والبشرة والأوعية الدموية والأعصاب، وتعتبر العملية الأكثر تعقيدا في العالم حتى الآن.

يشار إلى أن أول عملية زراعة للوجه في العالم أجريت في 27 نوفمبر 2005 في فرنسا، وخضعت لها امرأة تدعى إيزابيل دينوار إثر هجوم عليها من قبل كلبها وإحداث تشوهات كبيرة في الوجه، إلا أن دينوار توفيت في بعدها بنحو 11 عاما في أبريل 2016 بعدما عادت الإصابة لديها بورم خبيث نادر.

 

وفي 13 أبريل 2006، أجريت عملية زرع لثلثي الوجه لمزارع في الصين كان قد تعرض لهجوم دب، لكنه توفي بعد العملية بعامين، في يوليو 2008، بعدما توقف عن تناول أدوية مخصصة للمرضى الذين خضعوا لعمليات زراعة الأعضاء واختار التداوي بالأعشاب التقليدية.