DYD

فقراتنا

إكتشف أكثر

البث المباشر

تحديثات الطقس

Sunday 17, 2021
Sun 17

11 o

رياح نشطة
Sun
11 o
Mon
7 o
Tue
10 o
Wed
4 o
Thu
8 o
تأثير الضغوطات النفسية والتغذية الخاطئة على أعضاء الجسم كافة - فيديو

تأثير الضغوطات النفسية والتغذية الخاطئة على أعضاء الجسم كافة - فيديو

تغذية

الضغوطات النفسية تؤدي للتغذية الخاطئة وبالتالي التأثير على أعضاء الجسم وإصابتها بالمشاكل الصحية

Published on Sep 30, 2020

أيضا في هذه الحزمة

تؤثر الضغوطات النفسية والتوتر والقلق على جسم الإنسان، إلا أن العديد من الأشخاص لا يُدركون خطورة تعرضهم للضغط النفسي والتوتر الدائم، فهو كفيل بالتأثير على صحة كُل عضو من أعضاء الجسم بشكل مُختلف.

وبينت اخصائية التغذية رند الديسي خلال مُشاركتها في فقرة "التغذية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، المشاكل الصحية التي تُصيب أعضاء الجسم نتيجة تعرُض الشخص للضغوطات النفسية.

اقرأ ايضاً: هرمون السعادة "الدوبامين" وعلاقته بالتغذية - فيديو 

- إفراز الغُدة النُخامية لـ هرمونات مُختلفة تؤثر على الجسم.

- ارتفاع مستوى السُكر بالدم

- ارتفاع مستوى طرقات القلب

- ضيق في التنفس 

- الصُداع الدائم، الذي يُعتبر عامل أساسي يُرافق الضغوطات النفسية.

- الجلطات ومشاكل القلب

- رفع نسبة الكوليسترول السيء في الجسم

- مشاكل في المعدة تؤدي إلى فُقدان الشهية أو زيادة في الشهية

- رفع مستوى ضغط الدم

- الأرق وصعوبة في النوم 

وأكدت أن الاكتئاب يؤثر على الجهاز المناعي في الجسم، وبالتالي زيادة إنتاجية أحماض المعدة، وبالتالي تؤدي إلى الإصابة بالتقرُحات.

وأشارت إلى بعض الحلول وطُرق عدم الإستسلام للضغط النفسي والتوتر:

- عدم دخول المطبخ والتوجه للثلاجة قدر الإمكان، فهذا يؤدي إلى تناول الأطعمة غير الصحية وبالتالي التأثير على كافة أعضاء الجسم وزيادة الوزن.

- الحركة الدائمة ومُمارسة الرياضة، وهُنا من غير الضروري التوجه للأندية الرياضة أو مُمارسة التمارين القوية، فـ المشي بحد ذاته رياضة قائمة بذاتها تُساعد الشخص على التخلُص من التوتر، بالإضافة لمُمارسة تمارين اليوغا.

 

6 أطعمة تُقلل نسبة الكوليسترول في الدم - صورة

6 أطعمة تُقلل نسبة الكوليسترول في الدم - صورة

معلومة سريعة

Published on Jan 10, 2021

يُعتبر ارتفاع الكوليسترول في الدم أحد الأضرار التي قد تؤدي إلى حدوث مشاكل صحية كبيرة، ومنها تصلُب الشرايين ومشاكل عديدة في القلب وغيرها.

ومن المعروف أن الكبد يُنتج كميات جيدة من الكوليسترول بحيث تكون ضمن الإحتياجات اليومية للجسم، ولهذا يجب عدم تناول الأغذية الغنية بكميات كبيرة من الكوليسترول، مما يؤدي إلى إرتفاع نسبة الإحتياجات اليومية بشكل كبير.

ومن المُهم جداً تناول كميات جيدة من الخُضار لاحتوائها على الألياف التي تُقلل من نسبة الكوليسترول

وإليكم أهم 6 أطعمة تُقلل من نسبة الكوليسترول في الدم:

- الشوفان

- الفواكه

- الأسماك

- المُكسرات

- الخُضار

- البقوليات

 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 

A post shared by Rubadiet (@rubadietshop)

 

الوزن الصحي وإستفسارات عديدة.. إليكم أجوبتها - فيديو

الوزن الصحي وإستفسارات عديدة.. إليكم أجوبتها - فيديو

اسألوا خبير التغذية

Published on Jan 07, 2021

عرفت اخصائية التغذية العلاجية الدكتورة ربى مشربش الوزن الصحي، أنه الحفاظ على الكُتلة العضلية و وجود تناسق بين الدهون والعضل، والحفاظ على صحة ونضارة الوجه.

والعديد من المعلومات حول الحميات الغذائية الصحيحة والوزن الصحي، قدمتها الأخصائية ربى مشربش من خلال إجابتها على استفسارات المُتابعين ضمن برنامج دنيا يا دنيا على قناة رؤيا.

س: أفضل حمية لمرضى السكري؟

ج: يجب أن يتناول النشويات والفواكه، ولكن بشكل مُنظم تبعاً لأنواعها، تقسيم الوجبات خلال النهار، وتخفيف الألياف.

س: الحمية المناسبة للنباتيين؟

ج: التعويض من خلال مصادر البروتين الجديدة، كـ الكينوا  والخميرة، تناول الفاصولياء الحمراء والبيضة كونها تحتوي على بروتينات، إلا أنه يجب التقسيم بشكل صحيح لتجنب نقص الـ b12.

س: الحمية المُناسبة لمرضى الأعصاب والضغط؟

ج: التقليل من الأملاح واللحوم النيئة المليئة بالصوديوم، التركيز على البوتاسيوم الموجود في الخُضار والفواكة.

س: حمية غذائية مُخصصة لقُرحة المعدة؟

ج: تعديل النظام الغذائي، تجنب تناول الأطعمة المليئة بالدهون و صلصات البندورة، ويُفضل عدم تناول الطعام والنوم فوراً.

س: حميات غذائية مُتعلقة بالقولون العصبي؟

ج: النفخة والغازات تحدث من جلوس المكتب والضغط النفسي، البروكلي والزهرة والملفوف والفجل، والحليب المحتوى على اللاكتوز، المشي أفضل علاج للقولون.

س: الكيتو والسُكري مع الإنسولين؟

ج: من يتناول جُرعات الأنسولين لا يُمكن اللجوء للكيتو، دراسات تقول بأنها قد تُساعد في تنظيم نسبة السُكر في الدم، ولكن يُفضل إتباع حمية مُتوازنة.

 

المُضادات الحيوية تزيد من مُشكلة تهيج القولون - فيديو

المُضادات الحيوية تزيد من مُشكلة تهيج القولون - فيديو

تغذية

Published on Jan 06, 2021

يُعاني عدد كبير من الناس من مُشكلة تهيج القولون، دون معرفة الأسباب أو حتى وجود حل نهائي للقولون، ولكن يُمكن للأشخاص تجنب الإصابة بالقولون من خلال طُرق غذائية ونمط حياة يُمكن إتباعه.

ولهذا لفتت اخصائية التغذية العلاجية رند الديسي، إلى بعض تلك الطُرق الواجب إتباعها للحد من مُشكلة القولون وتجنب تهيجه.

وأكدت خلال مُشاركتها في فقرة "التغذية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أن الأشخاص الذين يُصابون بتوتر وقلق دائم نتيجة ضغوطات الحياة هُم المُعرضون بشكل أكبر للإصابة بالقولون العصبي، مُشيرة إلى أن الإمتناع عن تناول الطعام لأيام بسبب آلام القولون يضُر بشكل أكبر من تناول الأطعمة والشعور بتهيج القولون.

وأوضحت أن تناول المُضادات الحيوية لألم المعدة يقتل البكتيريا النافعة والضارة داخل الجسم، وهذا من شأنه أن يمنع علاج القولون بأي طريقة كانت، ولهذا يُفضل إما مُتابعة علاج المُضاد الحيوي مع تناول البكتيريا النافعة على شكل مُكملات غذائية، أو عدم تناول المُضادات بتاتاً.

اقرأ أيضاً: نصائح للأشخاص المصابين بالقولون 

أسباب تهيج القولون

وبينت أنه لا يوجد سبب مُعين يدُل على وجود مشاكل القولون، حتى الطب لم يتوصل لسبب رئيسي..

أعراض تزيد من مُشكلة تهيج القولون:

- تشنجات في الأمعاء، ولكن زيادة حدتها و وقتها يرفع من فرصة تهيج القولون و إنتفاخه.

- الجهاز العصبي، الأعصاب الموجودة في الجهاز الهضمي توجه رسائل وتواصل مع الدماغ، فـ زيادة العصبية تزيد من النواقل العصبية التي تؤثر على القولون والجهاز الهضمي.

- التهابات الأمعاء البكتيرية.

- تغييرات البيئة داخل القولون، فـ كلما كانت البكتيريا النافعة أكبر، كلما قلت مشاكل القولون. 

*الطُرق العلاجية:

- إتباع حمية غذائية مُلائمة للجسم، من خلال مُراقبة الجسم ومعرفة الأطعمة المُتناولة، والانتباه للأطعمة التي تُزعج القولون، ويجب إتباع نفس الأغذية لمُدة 3 أيام.

- مُمارسة الرياضة، فهي تُنظم التشنجات.. وقلة مُمارسة الرياضة تؤثر على العضلات الداخلية والخارجية، وتزيد من الإصابة بالإمساك وقلة الإخراج.

- الإبتعاد عن الأطعمة التي تُهيج القولون، كـ البروكلي والقرنبيط والملفوف، والبقوليات بأنواعها. 

- التركيز على الأغذية الخالية من الغلوتين، كـ رقائق الأرز.. الإبتعاد عن الألبان التي قد تزيد من التهيج.

- تناول الكمون والليمون

- مشروب النعناع يُحسن صحة القولون