X
"وادي الأرواح".. فيلم أجنبي عالمي يحكي عن الميليشيات الكولومبية

"وادي الأرواح".. فيلم أجنبي عالمي يحكي عن الميليشيات الكولومبية

سينما ومسرح

فيلم وادي الأرواح يحكي قصة خوسيه، الذي يعود من رحلة صيد ليكتشف أن ابنيه مفقودان، وربما قتلا بأيدي المليشيات الكولومبية التي تحتل تلك المنطقة.

الفيلم الروائي الأجنبي وادي الأرواح للمُخرج نيكولاس رينكون جيل، يُعرض ضمن مهرجان عمان السينمائي الدولي يوم 24 آب في تمام الساعة الثامنة مساءً في عمان، العبدلي.

حيث ينطلق المهرجان في ٢٣ آب (أغسطس) ويستمر لغاية ٣١ من الشهر الجاري  في العاصمة الأردنية عمّان. بالإضافة إلى كونه أوّل مهرجان سينمائي دولي من نوعه في الأردن، مع التركيز على الأعمال الأولى، سيجلب أول سينما سيّارات (درايڤ إن) إلى المملكة.

يرسم المخرج نيكولاس رينكون صورة قاتمة للحياة في إقليم بوليفار في أوائل الألفية، عندما كان الاقتتال الداخلي بين سكان المنطقة والمليشيات الكولومبية على أشده، من خلال عيون الصياد الكولومبي خوسيه، الذي يهمس تضرعًا: "لا تدخلنا في التجربة ونجنا من الشرير"، قبل أن يصعد على متن زورقه ويعبر نهر ماجدالينا ليلقي بنفسه في التجربة وفي أحضان الشرير.

وتدور قصة فيلم "وادي الأرواح" حول خوسيه، الذي يعود من رحلة صيد ليكتشف أن ابنيه مفقودان، وربما قتلا بأيدي المليشيات الكولومبية التي تحتل تلك المنطقة.خوسيه، الذي يعود من رحلة صيد ليكتشف أن ابنيه مفقودان، وربما قتلا بأيدي المليشيات الكولومبية التي تحتل تلك المنطقة.

من خلال رحلة خوسيه في البحث عن ابنيه، يرسم رينكون صورة صارخة للتناقض بين الصياد المسالم الذي يناجي أرواح الموتى لتعينه في رحلة بحثه، ورجال المليشيات القساة الذين يفرضون سيطرتهم على المنطقة عن طريق الإذلال.

ويعثر خوسيه سريعًا على جثة ابنه الأكبر رافايل، ويحملها معه على متن الزورق لتصبح بشكل غريب ونيسًا له في رحلة تختبر إيمانه بالروحانيات، وتغير نظرته للنهر الذي لطالما كان مصدر رزقه.

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

البث المباشر

تحديثات الطقس