X
استشاري أمراض معدية من أمريكا: لقاح "فايزر" لم يحصل على موافقة الـ FDA بعد - فيديو

استشاري أمراض معدية من أمريكا: لقاح "فايزر" لم يحصل على موافقة الـ FDA بعد - فيديو

جميع لُقاحات كورونا حول العالم.. هل تتوفر للجميع

أكد رئيس قسم واستشاري الأمراض المعدية والعناية الحثيثة في مستشفى سان جوزيف بولاية أريزون الأمريكية د. نادر حسن طشطوش شركة "فايزر" الأمريكية ستتقدم خلال الأيام المقبلة إلى مؤسسة الدواء والغذاء الأمريكية FDA، للحصول على الموافقة المبدئية للبدء بتصنيع اللقاح الذي أعلنت عن انتهائها من المرحلة الثالثة من التجارب السريرية.

وقال خلال مشاركته في فقرة "أصل الحكاية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا إن شركة "فايزر" بدأت بتصنيع اللقاح، وأعلنت أنها على استعداد لتجهيز 50 مليون عبوة من هذا اللقاح قبل نهاية العام، لكنها تنتظر موافقة الـ FDA.

وأضاف أن نتائج المرحلة الثالثة من التجارب المتعلقة بأن 94 شخص من الذين خضعوا لأخذ المطعوم، هم فقط من ظهرت عليهم أعراض المرض، قد فاجأت المجتمع الطبي، فـ فعالية مطعوم الانفلونزا لا تتجاوز 60%، والحصبة 97%، وهذا يعني أن اللقاح جيد، لكن هذا لا يعني عدم التوقف عند هذه النتيجة.

وأوضح أن التأكد من فعالية وأمان هذا المطعوم يحتاج أشهرًا، بل سنوات، لأن شركة "فايزر" أعطت الجرعة الأولى من المطعوم للذين خضعوا للتجربة، وانتظرت ثلاثة أسابيع وأعطتهم الجرعة الثانية، وانتظرت بعد ذلك أسبوعًا واحدًا وأجرت فحوصًا لتبيان أن كان بعضهم يحمل الفيروس، وتبين أن 94 منهم مصابون، لكن هذا لا يكفي، يجب الانتظار مدة أطول للتأكد فعالية وأمان المطعوم.

اقرأ أيضاً: طبيب من أمريكا: تباعدوا يوم الانتخابات فـ كورونا أصبح أكثر قدرة على الانتشار - فيديو 

وهذه المنهجية، وفق طشطوش، ينبغي اتباعها للتأكد من مدة المناعة التي يكتسبها من يأخذ المطعوم، فحتى اللحظة لا أحد يستطيع الإجابة عن سؤال: كم المدة التي يبقى الجسم يحتوي على الأجسام المضادة.

وحول الحملة الإعلامية التي رافقت إعلان الشركة عن الانتهاء من المرحلة الثالثة من التجارب، قال إن الشركات كما الدول تتنافس لانتاج مطعوم لهذا الفيروس، فهي شركات ربحية وتسعى للربح، لكنه يعتقد أن "فايزر" استعجلت الإعلان قبل أخذ موافقة الـ FDA.

وهذا ينسحب حتى على الحكومة الأمريكية، فهي دفعت لشركة "فايزر" ملياري دولار، قالت إنها لمساعدة الشركة في أبحاثها على المطعوم، لكنه يرى أنها دفعت لشراء المطعوم، فـ أمريكا سياسيًا تحاول انتاج المطعوم قبل غيرها من الدول.

وحول الوضع في الأردن أكد طشطوش أن أمام الأردنيين ايامًا صعبة، خاصة بعد ما شاهد الفيديوهات المتعلقة بالاحتفالات بنجاح بعض النواب، فمن وحي تجربتهم في أمريكا، فقد تضاعفت أعداد الإصابات بكورونا بعد الانتخابات الأمريكية، وهو لا يتمنى أن يرى ما يحدث معهم الآن، يحدث في الأردن.

ونبه أن أي نظام صحي، حتى في الدول المتقدمة، مثل أمريكا، يمكن أن ينهار إذا أصبح غير قادر على توفير الرعاية الصحية للمصابين بالفيروس.

 

 

 


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

البث المباشر

تحديثات الطقس