X
كيف يُحسن الطعام الحامض عملية البلع لدى الأطفال؟

كيف يُحسن الطعام الحامض عملية البلع لدى الأطفال؟

أمومة وطفولة

يعتمد العديد من الأهل والامهات تحديداً التنوع في الطعام الذي يبدأوا بتقديمه لأطفالهم من السنة الأولى لهم، فمن المهم البدء بالطعام سريع الهضم والبلع السلس والخفيف. 

ويتعمد الكثيرين إلى التوجه لإطعام أطفالهم الأطعمة الحامضة أو "الليمون" بالتحديد لـ زيادة قُدرة الطفل على إكتشاف مذاق الأطعمة مع التقدم بالعمر. 

وينتشر على مواقع التواصل الإجتماعي فيديوهات كثيرة لـ لحظة تناول الأطفال لـ الحامض "الليمون" وردة فعلهم في تقبله. 


إقرأ أيضاً: فوائد الفواكه المجففة لتعزيز جهاز المناعة لطفلك


ولكن هل فكر أحد بـ مدى أهمية الحامض "الليمون" في تحسين عملية البلع وتذوق الطعام لدى الأطفال؟ 

بينت اختصاصية النُطق واللغة سهاد بشارة أهمية تقديم الليمون الحامض للأطفال من عُمر مُبكر، ودوره في تحسين عملية البلع لديه. 

وقالت إن الحامض أحد الأطعمة التي على الأطفال إكتشاف مذاقها، فـ إكتشاف الطفل للطعم الحامض في عمر مُبكر يزيد من إمكانيته في تقبل الأطعمة الأخرى والوجبات العائلية في المستقبل. 

وأكدت أن الحامض يُعتبر مُحفز حسي رئيسي و مهم لعملية البلع وتحسينها، كما يستخدم مُختصي النُطق واللغة الحامض كـ علاج لـ تحفيز عملية البلع لدى الأطفال. 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

دراسة: مشاركة الأطفال في الأعمال المنزلية قد يجعلهم أكثر ذكاء
أمومة وطفولة

دراسة: مشاركة الأطفال في الأعمال المنزلية قد يجعلهم أكثر ذكاء

البث المباشر

تحديثات الطقس