X
مراهقة بريطانية تعاني حساسية شديدة من الماء تجعلها لا تستطيع البكاء ولا الاستحمام

مراهقة بريطانية تعاني حساسية شديدة من الماء تجعلها لا تستطيع البكاء ولا الاستحمام

أخبار دنيا

تعاني أبيجيل بيك والتي تبلغ من العمر 15 عاماً وتعيش في أريزونا من حساسية مفرطة تجعلها لا تستطيع الاقتراب من الماء نهائياً ولا حتى البكاء، في حالة نادرة تسمى الشلرى المائي، حيث تقول أن اقتراب الماء من بشرتها يشعرها باحتراق شديد وكأن حمضاً آسيدياً انسكب على جسدها، مما يتسبب في ظهور طفح جلدي شديد التهيج أيضاً، الأمر الذي جعلها لم تشرب الماء حتى منذ أكثر من عام.


إقرأ أيضاً: https://donyayadonya.com/articles/details/11658


وتقول أبيجيل أن الأعراض الأولى لهذا المرض النادر، ظهرت عليها قبل ثلاثة سنوات، وهي حالة تؤثر على واحد من بين 200 مليون شخص في العالم، وتتسبب في تكون خلايا أشبه بخلايا النحل على البشرة بمجرد تلامس جلدهم مع الماء.
وأن شرب الماء يتسبب لها بالقىء، لذا فهي تستبدله بمشروبات الطاقة وعصير الرمان التي تحتوي على نسبة أٌل من الماء.
ويتم علاجها من قبل الأطباء بحبوب لمعالجة الجفاف، وهناك خطة لعلاجها بحقن وريدية منتظمة للتمكن من إدخال السوائل إلى جسمها.
بدأت معاناة أبيجيل من هذه الأعراض المؤلمة لأول مرة في عام 2019 في سن 13 عامًا، مع بداية البلوغ، وتم تسجيل أقل من 100 حالة تقريباً في العالم مشابهة لحالة أبيجيل، ولا يزال الأطباء لا يجدون سبباً واضحاً لها، ولكن يُعتقد أن الحالة قد تكون بسبب مادة في الماء تؤدي إلى استجابة مناعية. حيث تحدث معظم الحالات بشكل عشوائي دون وجود تاريخ عائلي للاضطراب، ونظرًا لندرة هذه الحالة ، لا تعرف أسباب فضلى لمعالجتها. سوى بمضادات الهيستامين ، والعلاجات بالأشعة فوق البنفسجية ، المنشطات ، الكريمات التي تعمل كحاجز والاستحمام في بيكربونات الصوديوم.


إقرأ أيضاً: https://donyayadonya.com/articles/details/11204


وكانت أبيجيل امتنعت عن الذهاب إلى الطبيب خوفًا من أن يظنوا أنها "مجنونة"، إلا أنها وأخيراً تشجعت على بذل خطوة لعلاج مشكلتها مؤخراً. وتقول "لقد استغرق الأمر وقتًا طويلاً حتى يتم التشخيص. بينما تزداد حالتي سؤاً بمرور الوقت. وتحديداً عندما أمطرت فوقي، شعرت بألم شديد، شعرت وكأن الماء حمض"
في البداية اعتقد أبيجيل أن الأمر طبيعي لدرجة أنها سألت والدتها "هل المطر يشعر الاسنان وكأنه حمض على جسمه" إلا أن الأم اعتقدت أنها كطفلة قد يكون الأمر بالنسبة لها متخيلاً.
هذه الحالة تسببت في تعطل أبيجل عن الكثير من الأمور، أهمها الاستحمام، الذهاب للمدرسة، ممارسة الرياضة وحتى البكاء.

 


إقرأ أيضاً: https://donyayadonya.com/articles/details/9685


أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

5 أسباب جعلت العالم يقلق من  فيروس جدري القرود
صحة

5 أسباب جعلت العالم يقلق من فيروس جدري القرود

توقعات الأبراج لتاريخ 22 مايو : من هي الأبراج الأكثر والأقل حظاً
فلك وأبراج

توقعات الأبراج لتاريخ 22 مايو : من هي الأبراج الأكثر والأقل حظاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

عمرها 82.. امرأة أمريكية تحقق حلمها وتنال الشهادة الجامعية
أخبار دنيا

عمرها 82.. امرأة أمريكية تحقق حلمها وتنال الشهادة الجامعية

في يوم استقلال الأردن الـ 76 .. ما هي أشهر الأكلات الأردنية؟
أخبار دنيا

في يوم استقلال الأردن الـ 76 .. ما هي أشهر الأكلات الأردنية؟

البث المباشر

تحديثات الطقس