X
فوائد أوميغا 3 في وقاية البشرة من حب الشباب وحروق الشمس

فوائد أوميغا 3 في وقاية البشرة من حب الشباب وحروق الشمس

تغذية

أوميغا 3 هي دهون صحية توجد في الأسماك والمأكولات البحرية والأطعمة النباتية مثل الجوز وبذور الكتان وبذور القنب وبذور الشيا. بالإضافة إلى فوائدها الصحية التي تتفق عليها معظم الأبحاث من حيث فائدتها للشعر والبشرة، إلا أن دراسة حديثة أبرزت أن أوميغا 3 تقي من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة (أ) والأشعة فوق البنفسجية ب (UVB).، كما أظهرت الدراسات أن المكمل بمزيج من DHA و EPA وهما إحدى أنواع الأوميغا 3 طويل السلسلة، قد يقلل من حساسية الجلد للأشعة فوق البنفسجية.

بشكل عام ، تعتبر هذه الدهون الصحية إضافة سهلة وقيمة لنظامك الغذائي ، لأنها لا تفيد شعرك وبشرتك فحسب ، بل تفيد أيضًا صحتك العامة.

 

فوائد الأوميغا 3 للعناية بالبشرة

 

وبينت الدراسة أن المشاركون في قائمة البيانات، والذين تناولوا 4 غرامات، من ماادة الـ EPA لمدة 3 أشهر، زادت مقاومتهم لحروق الشمس بنسبة 136٪. وفي دراسة أخرى ، عانى المشاركون الذين طبقوا زيت السردين الغني بـ EPA و DHA على بشرتهم بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية UVB احمرارًا أقل بنسبة 25 ٪ تقريبًا ، من غيرهم الذين لم يطبقوا هذا الزيت في نفس مجموعة التجربة. بينما الأنواع الأخرى من أوميغا 3 لم تمارس نفس التأثير.
كما هناك مؤشرات أخرى تثبت أن أن أوميغا 3 قد تقلل أيضًا من شدة أعراض بعض اضطرابات الحساسية للضوء، بما في ذلك الطفح الجلدي أو البثور المليئة بالسوائل بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

 


إقرأ أيضاً: أطعمة تساعد على محاربة حب الشباب


 

4 فوائد هامة لعلاج البشرة

 

1. يحد من الإصابة بحب الشباب

يساعد النظام الغذائي الغني بالأوميغا 3 في منع أو تقليل شدة حب الشباب، حيث ثبت أن أوميغا 3 تقلل الالتهاب ، وتشير أدلة جديدة إلى أن الالتهاب قد يكون سبب حب الشباب في المقام الأول. وبالتالي ، قد تحارب أوميغا 3 حب الشباب بشكل غير مباشر.

حيث أكدت بعض الدراسات عن انخفاض الإصابات بحب الشباب عند تناول مكملات أوميغا 3 ، إما بمفردها أو مع عناصر مغذية أخرى، وذلك بفضل قدرتها على تخفيف الآثار الجانبية للأيزوتريتنون ، وهو دواء شائع الاستخدام لعلاج حب الشباب الشديد أو المقاوم (13مصدر موثوق).

ومع ذلك ، فقد لاحظت دراسات قليلة آثار أوميغا 3 وحدها - وليس مع مركبات أخرى - ويبدو أن التأثيرات تختلف باختلاف الأفراد. وبالتالي ، هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

2. يحمي من جفاف الجلد، الإحمرار أو الحكة
تساهم الأوميغا 3 في ترطيب الجلد مما يكافح إحمرار الجلد، وجفافه والإصابة الحكة، والتي عادة ما تنشىء بسبب اضطرابات الجلد مثل التهاب الجلد التأتبي والصدفية .

فأوميغا 3 تعمل على تحسين وظيفة الحاجز الواقي للبشرة ، وتساهم في زيادة رطوبة الجلد، وتجنب المهيجات.

في إحدى الدراسات الصغيرة ، تعرضت النساء اللائي تناولن حوالي نصف ملعقة صغيرة (2.5 مل) من زيت بذور الكتان الغني بالأوميغا 3 يوميًا ، لزيادة بنسبة 39٪ في ترطيب البشرة بعد 12 أسبوعًا. كانت بشرتهم أقل خشونة وتحسساً.
كما تم ربط تناول كميات كبيرة من أوميغا 3 بانخفاض خطر الإصابة بالتهاب الجلد التأتبي عند الرضع وتحسين أعراض الصدفية لدى البالغين.

3. يحمي من تساقط الشعر

يسرع من التئام الجروح، تشير الأبحاث التي أجريت على الحيوانات إلى أن أوميغا 3 التي يتم إعطاؤها عن طريق الوريد أو تطبيقها موضعيًا قد تسرع التئام الجروح ، ويساهم في الحد من خطر الإصابة بسرطان الجلد. كما يعزز من نمو الشعر ويخفف من تساقطه، لا سيما مع المكملات المتعددة.

 

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

هل يفيد الصيام المتقطع في خسارة وزنك؟
تغذية

هل يفيد الصيام المتقطع في خسارة وزنك؟

أغذية تساهم في خفض مستويات ضغط الدم المرتفع
تغذية

أغذية تساهم في خفض مستويات ضغط الدم المرتفع

البث المباشر

تحديثات الطقس