X
متى يمكن أن يبدأ الطفل بالصيام؟ - فيديو

متى يمكن أن يبدأ الطفل بالصيام؟ - فيديو

أمومة وطفولة

قالت اخصائية التغذية رند الديسي، إن فترة البُلوغ هي السن المُناسب ليستطيع الطفل الصيام فيه، بحيث يُصبح جسد الطفل قادراً على تقبُل الصيام، إذ أن الصيام لساعات طويلة يؤدي إلى خفض نسبة السُكر بالدم، إلا إذا اتبع الشخص نظام غذائي جيد خلال فترة الإفطار وتناول كميات مُناسبة من الفيتامينات والمعادن الذي يحتاجُها الطفل.

قالت اخصائية التغذية رند الديسي، إن فترة البُلوغ هي السن المُناسب ليستطيع الطفل الصيام فيه، بحيث يُصبح جسد الطفل قادراً على تقبُل الصيام، إذ أن الصيام لساعات طويلة يؤدي إلى خفض نسبة السُكر بالدم، إلا إذا اتبع الشخص نظام غذائي جيد خلال فترة الإفطار وتناول كميات مُناسبة من الفيتامينات والمعادن الذي يحتاجُها الطفل.   

وأضافت خلال مُشاركتها في فقرة "التغذية" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أنه لا مانع من صيام الأطفال قُبيل بلوغه بشرط أن لا يصوم لأيامٍ مُتتالية كي لا يتأذوا صحياً في الأعمار الصغيرة، مُشيرةً إلى ضرورة توجيه الأطفال للأغذية الصحية والإنتباه للطعام الذي يُقدمه الأهل خلال شهر رمضان المُبارك، إذ أن الأطفال يتبعون والديهم بطريقة ونوعية الطعام المُتناول.   

 

وبينت بعض النصائح التي من الواجب إتباعها مع الأطفال خلال صيامهم، منها " التركيز على إستهلاك السوائل وتقديمها بكمياتٍ كافية، حيث أن العديد من الأطفال يُعانوا من مشاكل الإمساك ويعود هذا لطُرق التغذية وقلة الحركة خلال فترة الحجر المنزلي، إلا أنه في بعض الحالات تقوم الأجسام بـ إبطاء عملية الهضم ليستفيد الجسم بشكلٍ كبير من الأغذية التي يتناولها.   

وأكدت الديسي ضرورة التركيز على مستوى الألياف التي يتناولها الطفل للحد من مشاكل الإمساك الذي يؤثر على صحة الجسم والجهاز المناعي والهضمي، لافتة إلى أن الأطفال ليسوا بحاجة لتناول المُكملات الغذائية، ما إذا كانت الأغذية المُتناولة تحتوي على نسب كافية من الفيتامينات والمعادن.   

وذكرت أن فيتامين (د) من أكثر الفيتامينات الشائعة التي يُعاني الأطفال من نقص في نسبها لقلة تعرضهم للشمس وقلة تناولهم للأغذية المُحتوية على نسب عالية من الفيتامين (د).

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

البث المباشر

تحديثات الطقس