X
مسبار الإماراتي يلتقط ظل خفافيش يلوح في الفضاء - فيديو

مسبار الإماراتي يلتقط ظل خفافيش يلوح في الفضاء - فيديو

فلك وأبراج

التقط مسبار هابل صورًا ساحرة لتكوين نجم يعرف باسم HBC 672، وترافق النجم الصغير سحابة من الغاز والغبار

سجّل مسبار التابع لوكالة “ناسا” الفضائية، لقطات لا تُصدق لتشكيل نجم بعيد، مصحوبًا بظل “الخفافيش” الذي يلوح في الأفق.

والتقط مسبار هابل صورًا ساحرة لتكوين نجم يعرف باسم HBC 672، وترافق النجم الصغير سحابة من الغاز والغبار، ما يساعد على تغذية الكيان النجمي. ومع ذلك، فإن أكثر ما يثير الدهشة هو الظل الذي يحوم فوق السحابة، والذي يبدو أشبه بخفاش كبير بينجمي.

ومن جانبها، قالت وكالة ناسا، إن “الأجنحة” تبدو وكأنها “ترفرف”، والتي تسببها جاذبية النجم جيئة وذهابًا، وتبعد 1400 سنة ضوئية.

وعلقت الوكالة على الصور: “اكتشف علماء الفلك الذين يستخدمون صور هابل الملتقطة سابقا لقطة رائعة لقرص غير مرئي مكون من كوكب يشبه كوكبنا ويلقي بظلاله الضخمة عبر سحابة أبعد في منطقة تشكل النجوم”.

وأضافت: “النجم يدعى HBC 672، وأطلق على ميزة الظل اسم Bat Shadow (ظل الخفاش) لأنها تشبه زوجا من الأجنحة. وتبين أن هذا اللقب مناسب بشكل غير متوقع لأنه يبدو الآن كأن هذه الأجنحة ترفرف!”

ويقترب تلسكوب هابل الفضائي البالغ من العمر 30 عاما من نهاية دورة حياته، ومن المقرر أن يحل تلسكوب جيمس ويب الفضائي (JWST) التابع لناسا محله العام المقبل، ويوصف خليفة هابل بأنه قوي جدا لدرجة أنه سيعود إلى أبعد العوالم وأوائل لحظات الكون

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

"أصحاب ولا أعز" فيلم جديد يُثير الغضب ويُخالف العادات
ترند

"أصحاب ولا أعز" فيلم جديد يُثير الغضب ويُخالف العادات

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

القوس والأسد الأقل حظاً ونشاطاً من بين الأبراج لليوم
فلك وأبراج

القوس والأسد الأقل حظاً ونشاطاً من بين الأبراج لليوم

تعرفوا على توقعات أبراجكم الفلكية للأسبوع الأخير من شهر يناير - فيديو
فلك وأبراج

تعرفوا على توقعات أبراجكم الفلكية للأسبوع الأخير من شهر يناير - فيديو

البث المباشر

تحديثات الطقس