مرحبا بك في موقع دنيا يا دنيا، حيث تجد كل ما تحتاجه من معلومات ونصائح .

دخلت المستشفى لعلاج كليتها .. فاستأصل الأطباء كليتها السليمة بالخطأ!

دخلت المستشفى لعلاج كليتها .. فاستأصل الأطباء كليتها السليمة بالخطأ!

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|

 

  • استئصال كلية سليمة بالخطأ يثير جدلاً واسعاً في الهند
 

دخلت سيدة هندية في حالة صحية حرجة بعد أن قام طبيب في مستشفى خاص باستئصال كليتها السليمة بدلاً من التالفة، ما أثار جدلاً واسعاً في الهند بشأن ممارسات الطب الخاطئة.

كانت المرأة البالغة من العمر 30 عامًا تعاني من تكوّن حصوات على الكلى، ما دفعها لزيارة المستشفى لاستئصالها، وبعد إجراء بعض الفحوصات، أبلغها الطبيب أن كليتها اليمنى تعرضت للتلف بسبب الحصوات، ويجب استئصالها على وجه السرعة.

وافقت عائلة السيدة على طلب الطبيب وأُجريت لها الجراحة في 15 مايو، إلا أن الطبيب قام باستئصال كليتها اليمنى السليمة بدلاً من الكلية اليسرى المتضررة.


إقرأ أيضاً: جمجمة عمرها 4,000 عام تكشف محاولة المصريين القدماء علاج السرطان


وبعد يومين، تدهورت الحالة الصحية للسيدة الشابة، وأُعيدت إلى المستشفى، حيث أحالها الطبيب لتلقي العلاج في مستشفى آخر، كما طلب من عائلتها عدم الكشف لأي شخص عن العملية التي أجريت لها في 15 مايو.

وعندما دخلت السيدة إلى مستشفى ساواي مان سينغ في جايبور، علمت العائلة بالخطأ الذي ارتكبه الطبيب، ولم يكن أمام الأطباء في جايبور خيار سوى إعادتها إلى منزلها.

وقد رفض زوج المريضة عرض الطبيب لتحمل تكاليف علاجها في مكان آخر، وتقدم بشكوى للشرطة، حيث تم تسجيل قضية وطالب باتخاذ إجراءات صارمة ضد الطبيب.


إقرأ أيضاً: منزل "هوم ألون" للبيع بأكثر من 5 ملايين دولار


من جانبه، نفى الطبيب التهمة، وقال إن كليتها اليمنى تعرضت لأضرار، مما دفعه إلى إجراء عملية جراحية لاستئصالها ونفى أن تكون ملاحظته خاطئة.

وفي أعقاب الحادث، قام كبير مسؤولي الصحة الطبية بتشكيل فريق من خمسة أطباء للتحقيق في الحادث، وأضاف أنه تم أيضًا التحفظ على سجلات المستشفى.

يذكر أن الطبيب المعالج كان يعمل كجراح في مستشفى حكومي ولكن بعد وفاة أحد المرضى تم إيقافه عن العمل في عام 2017.