مرحبا بك في موقع دنيا يا دنيا، حيث تجد كل ما تحتاجه من معلومات ونصائح .

كما في الأفلام! شاب يسرق أكثر من 5 مليارات دولار من أمريكا

كما في الأفلام! شاب يسرق أكثر من 5 مليارات دولار من أمريكا

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • شاب يسرق من أمريكا 6 مليارات دولار تقريبًا 

 

شهد العالم القبض على يون هي وانغ، الصيني البالغ من العمر 35 عامًا، بتهمة إدارة شبكة عالمية للبرمجيات الضارة التي نهبت مبالغ ضخمة تقدر بـ 5.9 مليار دولار من أموال الإغاثة لجائحة كوفيد-19. هذا ما أكدته وزارة العدل الأمريكية.

التهم الموجهة لوانغ تتعلق بإنشاء Botnet "شبكة البوتات"، وهي برمجيات ضارة تقوم بربط أجهزة كمبيوتر مخترقة، مما يمكن المجرمين من استخدامها لتنفيذ هجمات إلكترونية عن بُعد. وقد وصف كريستوفر راي، مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي، هذه الشبكة بأنها "ربما أكبر شبكة بوت نت في العالم على الإطلاق".

جمع مبالغ تجاوزت 99 مليون دولار 

وفقًا للاتهام، استخدم وانغ شبكة "911 S5" منذ عام 2014 حتى عام 2022، وشملت أعماله ما يقرب من 150 خادمًا حول العالم، بما في ذلك بعض الخوادم في الولايات المتحدة. وتم اختراق أكثر من 19 مليون عنوان IP في حوالي 200 دولة، مع حوالي 614 ألف عنوان IP في الولايات المتحدة وحدها.

بالإضافة إلى سرقة الأموال، تورطت شبكة "911 S5" في جرائم أخرى مثل الاحتيال والتهديد بالقنابل وتهديد الأطفال. وبحسب وزارة العدل، قام وانغ ببيع الوصول إلى العناوين IP المخترقة للمجرمين الإلكترونيين وجمع مبالغ مالية تجاوزت 99 مليون دولار، استخدمها لشراء سيارات فاخرة وعقارات في جميع أنحاء العالم.

حكم بالسجن لـ 65 سنة 

تمكنت وزارة العدل بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالات إنفاذ القانون الدولية من تفكيك هذه الشبكة واعتقال وانغ، الذي يواجه السجن لمدة تصل إلى 65 عامًا بتهم تشمل الاحتيال الإلكتروني وغسيل الأموال.

تأتي هذه القضية في سياق محاولات الولايات المتحدة مواجهة التهديدات الأمنية الإلكترونية المعقدة، حيث أعربت الحكومة الأمريكية عن قلقها إزاء قراصنة مدعومين من الصين يسعون إلى تقويض البنية التحتية الأمريكية.