مرحبا بك في موقع دنيا يا دنيا، حيث تجد كل ما تحتاجه من معلومات ونصائح .

الأرز الأبيض والأرز البني: أيهما أكثر فائدة وأقل بالسعرات الحرارية؟

الأرز الأبيض والأرز البني: أيهما أكثر فائدة وأقل بالسعرات الحرارية؟

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|

 

  • الأرز الأبيض vs الأرز البني - أيهما أكثر فائدة وأقل بالسعرات الحرارية؟

 

يُعتبر الأرز من الأطعمة الأساسية في العديد من الثقافات حول العالم، وتتنوع أنواعه بين الأبيض والبني، كلٌ منها يتمتع بخصائصه الفريدة من حيث التغذية والمحتوى الغذائي.

 

الأرز الأبيض

الأرز الأبيض هو الأكثر شيوعًا واستهلاكًا في العالم.

يُعرف بنعومته وسهولة طهيه واستساغته التي تناسب العديد من الأذواق، ويحتوي الأرز الأبيض على مستويات أقل من الألياف مقارنةً بالأرز البني، ويتميز بقدرته على تلبية احتياجات الجسم من الطاقة بفعالية.

من الناحية الغذائية، يحتوي الأرز الأبيض على حمض الفوليك الذي يلعب دورًا هامًا في دعم صحة الحوامل ونمو الأطفال.

ومع ذلك، استهلاك كميات كبيرة من الأرز الأبيض قد يرتبط بزيادة خطر الإصابة ببعض الأمراض مثل السكري، وذلك نظرًا لارتفاع معامل السكر الجليديميك لديه.

 

الأرز البني

الأرز البني هو النسخة الكاملة من الأرز، حيث يحتفظ بطبقاته الخارجية التي تحتوي على معظم العناصر الغذائية القيمة.

يمتاز الأرز البني بارتفاع محتواه من الألياف الغذائية، والتي تلعب دورًا هامًا في دعم صحة الهضم والسيطرة على مستويات السكر في الدم.

بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الأرز البني على كميات أعلى من المعادن مثل المنغنيز والمغنيسيوم والفوسفور، والتي تساهم في دعم صحة العظام والقلب والجهاز المناعي.

كما أنه غني بفيتامين ب-6 الذي يساعد في تحفيز الجهاز المناعي وتنشيط الأيض.

 

من الجدير بالذكر أن السعرات الحرارية في الأرز الأبيض والأرز البني تقريبًا متساوية. ومع ذلك، يبقى الأرز البني الخيار المفضل لأولئك الذين يسعون لخفض استهلاك السعرات الحرارية بسبب محتواه الأعلى من الألياف، مما يساعد على الشعور بالشبع لفترات أطول والتحكم في الوزن.