مرحبا بك في موقع دنيا يا دنيا، حيث تجد كل ما تحتاجه من معلومات ونصائح .

تبرئة امرأة بعد 43 عامًا من الحبس ظلمًا!

تبرئة امرأة بعد 43 عامًا من الحبس ظلمًا!

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|

 

  • تبرئة امرأة بعد 43 عامًا من الحبس الظالم بتهمة القتل في ولاية ميسوري

 

أصدرت محكمة في ولاية ميسوري الأمريكية حكمًا بتبرئة ساندرا هيمي (63 عامًا)، بعد أن أمضت أكثر من 43 عامًا في السجن بتهمة قتل ظُلمًا.

وتُعتبر هذه الحالة أطول إدانة خاطئة معروفة لامرأة في تاريخ الولايات المتحدة.

بدأت قصة هيمي عام 1980، عندما أُدينت بقتل باتريشيا جيشكي، عاملة بمكتبة في سانت جوزيف.

ورغم أن هيمي كانت تعاني من مرض نفسي وكانت في حالة عدم وعي خلال التحقيق، إلا أن تصريحاتها استُخدمت لإدانتها.

وبعد أكثر من أربعة عقود من النضال القانوني، اعترف قاضي دائرة مقاطعة ليفينغستون، بأن هناك أدلة جديدة تربط مقتل جيشكي بضابط شرطة محلي، الذي تم إدانته لاحقًا بجريمة أخرى وتوفي في السجن.

تلك الأدلة كانت كافية لإعادة النظر في قضية هيمي وإثبات براءتها.

وفي تعليقه على القضية، أكد فريق دفاع هيمي أن السلطات تجاهلت تمامًا حالتها الصحية والظروف التي كانت تمر بها أثناء التحقيق، حيث كانت تعاني من هلوسات وعدم إدراك بسبب تلقيها علاجًا نفسيًا منذ سن الثانية عشرة.