X
أحياء عشوائية جديدة في البرازيل بعد كورونا

أحياء عشوائية جديدة في البرازيل بعد كورونا

أخبار دنيا

بعد كورونا لم مئات العائلات في البرازيل اضطرت لمغادرة منازلها المستأجرة والسكن في أحياء عشوائية.

عندما خسر زوج كريسلا وظيفته في توزيع وتحميل الشاحنات في ساو باولو، بسبب تدابير الإغلاق الناجمة عن تفشي وباء كورونا، وجدا نفسيهما أمام خيار صعب، إما دفع إيجار المنزل الذي يقطانه، أو إطعام أطفالهمكا الستة.

إثر ذلك اضطرا إلى بناء كوخ في حي عشوائي على الأطراف الشمالية من المدينة، الذي تحول إلى رمز للدمار الذي يلحقه وباء كورونا بالبرازيل. 

باتت نحو  سبعمئة عائلة تعيش حاليًا في حي جارديم بحالة يرثى لها.

في ساو باولو جرى إجلاء حوالي ألفين وخمسمئة عائلة، أو تواجه خطر الإجلاء خلال الوباء، ,غن كان المسؤولون يحضون الناس على التزام منازلهم.

يشار أن السلطات أصدرات انذارات لسكان حي جارديم بإخلائه، وأمهلتهم حتى يوم الجمعة المقبل.

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

كيف يتم التعامل مع أطفال الـ SOS خلال أزمة كورونا وحظر التجول؟ - فيديو
أخبار دنيا

كيف يتم التعامل مع أطفال الـ SOS خلال أزمة كورونا وحظر التجول؟ - فيديو

البترا تشارك العالم الإحتفال بيوم التراث العالمي رغم أزمة كورونا
أخبار دنيا

البترا تشارك العالم الإحتفال بيوم التراث العالمي رغم أزمة كورونا

البث المباشر

تحديثات الطقس