X
الممنوع والمسموح للنشر على مواقع التواصل الإجتماعي.. ما هو ؟ - فيديو

الممنوع والمسموح للنشر على مواقع التواصل الإجتماعي.. ما هو ؟ - فيديو

دنيا الحياة

النشر على مواقع التواصل الإجتماعي لها مُحددات وشروط، والعديد من الأمور قد تكون ممنوعة أو مسموحة للنشر

عرفت المُدربة الحيوية والحياتية منارة دينا ضغط النشر على مواقع التواصل الإجتماعي بأنه ذلك الضغط على الأفراد بنشر محتوى على مواقع التواصل الاجتماعي بغض النظر عن نوع هذا المحتوى وقيمته ولكن بالتركيز على النشر فقط وأشارت الى أن هذا الضغط بالنشر لا يكون لدى الجيل الصغير بالعمر وانما كل الأجيال بطريقة قد يكون فيها وعي .

وأكدت أن مصطلح الهوية الرقمية من أهم المصطلحات التي الانتباه لها عند جميع الأشخاص والتي تعبر عن هوية الأشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي  وكذلك الأفكار التي تمثلنا كأشخاص والمبادئ المؤمنين بها وما هي الشخصية التي نظهرها للناس من خلال الحسابات المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي ومدى تطابقها مع الشخصية الحقيقية على أرض الواقع فكثير من الأشخاص يقومون بنشر الصور المفلترة من حياتهم وليس الصور الحقيقة .

ولفتت إلى  أنه ومع ضغط النشر الكبير لا بد من الوصول لضوابط تضبط علمية ما يتم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصا ما يخص النشر للأشخاص بعامة الشعب بعيدا عن الشركات والإعلانات لافتة إلى ضرورة الانتباه إلى كمية المعلومات الشخصية التي يجب الانتباه عند نشرها للعامة لأنها وبعد نشرها لن تصبح شخصية وإنما ستصبح معلومات عامة على الملأ ولا بد من تحديد مدى أهمية المعلومة قبل نشرها ومدى كشفها لخصوصية الأفراد وما هي قيمته وحاجة نشره على مواقع التواصل الاجتماعي  .

وبينت أن كل ذلك يلعب دور هام  في تحديد هوية الاشخاص الرقمية مشيرة الى استناد كثير من الشركات الى مواقع التواصل الاجتماعي للتعرف على الأشخاص قبل توظيفهم ومؤكدة على أهمية التعليقات التي يضعها الأشخاص على هذه المنصات خصوصا في قضايا الرأي العام فأن قرأت الشركات لهذه التعليقات يشكل صورة للأشخاص ومدى مناسبة هؤلاء الأشخاص للعمل ضمن هذه المؤسسات .

واضافت انه لا بد من إدراك مساوئ ضغط النشر وضرورة وجود ضوابط عليه تمنعنا من نشر بهدف النشر أو ممشات للضغط . مشيرة الى واقع نشر كثير من الأشخاص لأي معلومات وصور بهدف تجميع متابعين على مواقعهم بما يعطي لهم قيمة بين الأشخاص ويجعلهم مرجع لأشخاص آخرين وأضافت "للأسف يوجد مؤثرين كثر لديهم متابعين كثيرين ولكن لا قيمة لـ محتوياتهم تضاف للأشخاص المتابعين لهم وهو ما يشكل تخوف بالنسبة لنا لمعرفة ما هي توجهات مجتمعاتنا " 

وأكدت امنياتها بوجود ضوابط وعقوبات لنشر معلومات تشجع على خطابات الكراهية أو التنمر أو العنف أو الأغتصاب وحتى الأخلاق



أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

دراسة عالمية بينت التغير في سلوك العالم بالأنماط الاستهلاكية خلال أزمة كورونا
دنيا الحياة

دراسة عالمية بينت التغير في سلوك العالم بالأنماط الاستهلاكية خلال أزمة كورونا

دراسة عالمية أجرتها دول عِدة حول تغيير سلوك المُستهلكين خلال أزمة كوورنا
دنيا الحياة

دراسة عالمية أجرتها دول عِدة حول تغيير سلوك المُستهلكين خلال أزمة كوورنا

من الصعب علاج الآثار النفسية الناجمة عن التنمر الإلكتروني.
دنيا الحياة

من الصعب علاج الآثار النفسية الناجمة عن التنمر الإلكتروني.

البث المباشر

تحديثات الطقس