X
لا يُمكن التبرع بقرنية أشخاص مُصابون بالسرطان أو أمراض نقص المناعة - فيديو

لا يُمكن التبرع بقرنية أشخاص مُصابون بالسرطان أو أمراض نقص المناعة - فيديو

صحة

التبرع بالقرنية وزراعتها والحالات التي لا تُمكن الأشخاص من التبرع بقرنياتهم

قال  استشاري طب وجراحة العيون وضغط العين الدكتور سالم أبو الغنم، إن التبرُع بقرنية العين من الأمور التي عادةً ما نلجأ لها بعد وفاة العديد من الأشخاص وبموافقة ذويهم، فـ التبرُع بالقرنيات يُنقذ حياة عدد كبير من الأشخاص ويُعيد لهم الحياة مع إعادة النظر لهم.

وأضاف خلال مُشاركته في فقرة "الصحة" ببرنامج "دنيا يا دنيا" على قناة رؤيا، أن الأشخاص الذين لا يستطيعون التبرع بـ قرنياتهم حتى بعد وفاتهم، وهُم الأشخاص الذين يُعانون من أمراض نقص المناعة والكبد الوبائي والسرطان، فـ القرنية وظيفتها تأمين الرؤية الواضحة للعدسة والعين، فـ القرنية شفافة لا لون لها وكأنها كريستال، حيث أنها لا تحتوي على الأوعية الدموية، وعند وقوع بعض المشاكل أو المُضاعفات تضعُف الرؤية فيها وقد يُصبح لونها أزرق أو أبيض بشكل كامل.

اقرأ أيضاً: اسباب وعلاجات إجهاد العينين بسبب استخدام الكومبيوتر والموبايل 

وأشار إلى أن العديد من الحالات التي نحتاج لزراعة قرنية لها تكون نتيجة أمراض خُلقية، وغير هذه الأمراض كـ الأمراض المُكتسبة "الإلتهاب الفيروسي أو الجرثومي"، مؤكداً أن زراعة القرنية هي آخر مراحل العلاج في مشاكل القرنية أو العين.

وأكد أن القرنية لا تؤخذ إلا من الأشخاص المُتوفون، حيث يجب نقلها من المُتوفي للشخص الذي يحتاج القرنية خلال 48 ساعة فقط، إذ أنه لا يستطيع أي طبيب أن يستخدم قرنية أي شخص مُتوفي دون موافقة ذويه، موضحاً أن أخذ القرنية من المُتوفي لا يؤدي إلى تشويه شكله أو منطقة العين بتاتاً.

 

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

انتقادات حادة تجعل سناب شات يطلق ميزة جديدة للرقابة الأبوية
تكنولوجيا

انتقادات حادة تجعل سناب شات يطلق ميزة جديدة للرقابة الأبوية

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

اضرار الاجهاد الاجتماعي وتسريعها لأعراض الشيخوخة-فيديو
صحة

اضرار الاجهاد الاجتماعي وتسريعها لأعراض الشيخوخة-فيديو

اضرار التان أو التسمير على الجلد في فصل الصيف-فيديو
صحة

اضرار التان أو التسمير على الجلد في فصل الصيف-فيديو

علاج هبوط المهبل-فيديو
صحة

علاج هبوط المهبل-فيديو

البث المباشر

تحديثات الطقس