web statisticsvisitor activity monitor
X
لمسة جمالية تضفيها الوسائد على أرجاء المنزل

لمسة جمالية تضفيها الوسائد على أرجاء المنزل

ديكور وحِرف

الوسائد ..لديكور أجمل وأكثر راحة في المنزل

تضفي الوسائد لمسة جمالية على أرجاء المنزل تجعله واحة أكثر دفئاً وحميمية وتضفي لمسة جمالية رائعة على ديكور البيت. كما أن استعمالها اليوم لا يقتصر على الزينة فقط، بل أصبحت عاملاً مساعداً وأساسياً لإعطاء المنزل هويَّة معينة، إضافة إلى إبرازها ذوق أصحاب المنزل.

تختلف طريقة نثر الوسائد من غرفة لأخرى، فغرف النوم لا تحتاج لأكثر من ثلاث إلى أربع وسائد. أما غرف الجلوس والاستقبال فهي عادة تحتاج إلى عدد أكبر من ذلك بكثير.

والوسائد تغني الكراسي أو الأرائك، خصوصاً إذا كانت بسيطة وعادية، وتعطيها منظراً أنيقاً وفخماً.

تحتاج الأريكة عادة إلى سبع وسادات متوسطة الحجم أو ثلاث وسادات كبيرة. حينما نشاهد الوسائد على جوانب الأرائك والمقاعد أو على الأرض بجانب أحد أركان غرفة المعيشة، فإنه بلا شك سيجذب الانتباه وسيضفي جمالاً ورونقاً على جميع أجزاء الغرفة.

كثيراً ما نقع في الحيرة عند اختيار ديكورات وسائد غرف المعيشة، ولحل هذه المسألة، يمكن الأخذ بهذه النصائح:

- حجم وسائد غرف المعيشة:

اختيار الوسائد بأحجام تتناسب مع أحجام الكنبة والأرائك، فالأرائك الكبيرة تحتاج إلى وسائد كبيرة، والعكس صحيح حينما تكون الأرائك صغيرة، فإنه ينصح باختيار وسائد صغيرة.

 

- ألوان وسائد غرف المعيشة:

من الأمور التي يجب مراعاتها عند اختيار ديكورات وسائد غرف المعيشة، هو أن يتم اختيار ألوان وسائد غرف المعيشة بما يتناسب مع ألوان الأرائك والمفارش على الكنب، حتى لا تبدو الوسائد على جوانب الأرائك بمظهر منفِّر وغير متناسق.

 

- خامة وسائد غرف المعيشة:

ينصح عند اختيار وسائد غرف المعيشة، أن تكون من خامة قريبةً نوعاً ما من خامة الأرائك والكنب، كي يبدو المظهر والديكور العام بشكل لائق وجذاب.

 

- أشكال وسائد غرف المعيشة:

 تتعدد وتتنوع أشكال غرف المعيشة، لذا يفضَّل أن يتم اختيار وسائد غرف المعيشة التي تتسم بكونها متناسقة مع بقية ديكورات، وأشكال الغرفة من الأمور التي يجب مراعاتها عند اختيار ديكورات غرف المعيشة.

من الجدير ذكره أنّه يجب أن تتوفر وسادة لكل فصل، حيث يمكن تغيير أغطية الوسادات بحسب الفصول. ففي الشتاء يقع الاختيار على أغطية الوسائد من الأقمشة الصوفية ذات الألوان الغنية. أما في الصيف فتوضع الأقمشة القطنية الخفيفة المطبَّعة والفاتحة اللون.

أما الوسائد المبعثرة، لا بد أن تكون ناعمة ومريحة لتتقولب حول الجسم بسهولة. كما أنه من الممتع استخدام وسادات كبيرة جداً أو صغيرة جداً للزينة. فالوسائد الصغيرة لها تأثير كبير على جمالية الديكور وإحداث التغيير والتجديد فيه عند توزيعها على الأثاث أو نثرها في الأركان وعلى الأرضيات .

فالأرائك والكراسي ذات اللون الموحَّد تكتسب جمالاً عند وضع عدد من المخدات الصغيرة عليها أو نثرها حولها خصوصاً إذا كانت من القماش المشجَّر أو برسوم ملوَّنة ....

ونوضح أنه في ما يتعلق بالأقمشة والألوان، فيجب الحرص على أن تتناغم الوسائد مع الطابع الجمالي للمنزل، فعند الاختيار يجب التنبه إلى ضرورة تناسبها مع ألوان الجدران والأريكة نفسها وعليك قبل اختيار الأقمشة والألوان وأحجام الوسائد تحديد طابع الغرفة.

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

الأهل والأصدقاء.. عندما يكونون سببًا في شعور المراهق بالسوء - فيديو
دنيا العائلة

الأهل والأصدقاء.. عندما يكونون سببًا في شعور المراهق بالسوء - فيديو

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

ديكورات حديثة لمواقد الخشب والغاز وأهم مُميزاتها - فيديو
ديكور وحِرف

ديكورات حديثة لمواقد الخشب والغاز وأهم مُميزاتها - فيديو

البث المباشر

تحديثات الطقس