web statisticsvisitor activity monitor
X
تعرفوا على الإكتئاب المُبتسم وطريقة التعامل معه

تعرفوا على الإكتئاب المُبتسم وطريقة التعامل معه

دنيا الحياة

إن كنت تعاني مزاجاً سيئاً وتحرص على إخفاء أعراضه عن محيطك، فاحذر ربما تعاني مرضاً عقلياً يدعى "الاكتئاب المبتسم".
و قال الأخصائي النفسي والإجتماعي الدكتور أحمد المصري، إن الإكتئاب المُبتسم يُعتبر حالة واضحة تُصيب الشخص بعد مرحلة الإكتئاب العادي، ويختلف الإكتئاب المُبتسم عن غيره بأن المريض تظهر عليه علامات السعادة أمام الناس، إلا أن الشخص يكون فعلياً يُعاني من أعراض الإكتئاب داخلياً، إذ تختلف أعراض الإكتئاب المُبتسم عن أعراض الإكتئاب المُتعارف عليه.
ما مدى خطورة الإكتئاب المُبتسم؟
تكمُن خطورة هذا المرض أنه يبدأ بمراحل بسيطة من الإكتئاب الطبيعي ليتحول بعدها إلى مرحلة الإكتئاب المُبتسم، ومن ثُم تبدأ العلامات الدالة عليه بالظهور، ومن تلك العلامات:
- تناول كميات كبيرة من الطعام
- النوم الدائم
- الشعور بالتعب والإجهاد
- ثِقل بالقدمين والساقين
- حساسية تجاه النقد وتقبُل الآراء


إقرأ أيضاً: ما علاقة الإكتئاب المرضي بتغير سلوك الشخص؟ - فيديو



*التشخيص:
يُعتبر الشخص المُصاب بالإكتئاب المُبتسم الأكثر إدراكاً بالحالة التي يُعاني منها، حيث يجب على الاشخاص المُقربين كـ الشريك أو الأهل مُلاحظة التغييرات أو العلامات التي تظهر على الشخص، ليقوموا من بعدها بمراجعة الطبيب النفسي لتقييم الحالة وتقديم العلاج.
ولفت الدكتور أحمد المصري، إلى أنه في بعض الحالات يُحاول الشخص الإنتحار، إلا أنه بالمُقابل يكون شخص طبيعي أمام الناس، وهُنا تبدأ مرحلة الإستماع للمريض من قبل المُختص.
وبين بعض معايير الإكتئاب المُبتسم، الذي قد يكون ناتج عن مرض بالغُدة الدرقية، و نقص بالفيتامينات، فـ مريض الإكتئاب لن يتحسن إلا لدى مُعالجة السبب الرئيسي.
*العلاج السلوكي والدوائي
ينقسم علاج الإكتئاب المُبتسم إلى سلوكي ودوائي، الدوائي مُتمثل بعدد من الأدوية الخاصة، أما السلوكي يتم من خلال مُمارسة الرياضة وإتباع نمط حياة صحي والنوم الصحي الهادئ.

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

ما هو عمى المشاعر .. وكيف يجعلنا عاجزين في التعبير عن عواطفنا؟
دنيا الحياة

ما هو عمى المشاعر .. وكيف يجعلنا عاجزين في التعبير عن عواطفنا؟

البث المباشر

تحديثات الطقس