مرحبا بك في موقع دنيا يا دنيا، حيث تجد كل ما تحتاجه من معلومات ونصائح .

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم؟

لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم؟

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|

 

  • اليوم الـ 8 من ذي الحجة هو يوم التروية
  • يوم التروية أول محطات الحج
  • حجاج بيت الله الحرام يتوافدون إلى منى لقضاء يوم التروية
  • يبدأ الحج بوقوف عرفات يوم التاسع من ذي الحجة

 

توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية، واستعدادًا للوقوف على صعيد عرفات في التاسع من ذي الحجة، اقتداءً بسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

ويبدأ الحج بوقوف عرفات يوم التاسع من ذي الحجة، وهو الركن الأعظم من أركان الحج، ويتوجه الحجاج من مكة المكرمة إلى عرفات، ويقفون هناك حتى غروب الشمس، فيما يسمى بوقوف عرفات، وهو الركن الأعظم للحج، ويعتبر يوم عرفات هو اليوم الذي يتيح للحجاج الفرصة لطلب المغفرة والدعاء لأنفسهم ولمن حولهم.


إقرأ أيضاً: وصفة معمول العيد على الأصول


ويعد مشعر منى ذا مكانة تاريخية ودينية، به رمى نبي الله إبراهيم - عليه السلام - الجمار، وذبح فدي إسماعيل عليه السلام، ثم أكد نبي الهدى - صلى الله عليه وسلم - هذا الفعل في حجة الوداع وحلق، وأستن المسلمون بسنته يرمون الجمرات ويذبحون هديهم ويحلقون.


إقرأ أيضاً: محمد يونس .. حاج من ماليزيا يحقق حلمه بعد 20 عامًا


ما هو يوم التروية؟

يوم التروية هو اليوم الذي يبدأ فيه الحجاج أداء مناسك الحج بعد إتمامهم طواف القدوم، ويستعدون لأداء ركن الحج الأعظم والوقوف في عرفات في اليوم التاسع من ذي الحجة.


إقرأ أيضاً: كيف نأكل طعامًا صحيًا في عيد الأضحى؟


لماذا سمي يوم التروية بهذا الاسم؟

سُمي يوم التروية بهذا الاسم لأن الناس كانوا يرتوون فيه من الماء استعداداً ليوم عرفة، بالإضافة إلى ذلك، يُعتقد أن النبي إبراهيم عليه السلام رأى في تلك الليلة رؤية ذبح ابنه، وأصبح يروي في نفسه إن كانت هذه الرؤية حلماً أم أمراً من الله.