X
أمبير هيرد في اخر جلسة محاكمة: يريدون قتلي ووضع طفلتي بالميكرويف

أمبير هيرد في اخر جلسة محاكمة: يريدون قتلي ووضع طفلتي بالميكرويف

أخبار المشاهير


بعد ستة أسابيع من المحاكمة المثيرة للجدل، بين الممثل الأميركي جوني ديب وطليقته الممثلة آمبر هيرد، شهدت قاعة المحكمة المرافعة الأخيرة يوم أمس الجمعة بين الطرفين لكن لم تتوصل المحكمة إلى قرار نهائي فيها و سيواصل الأعضاء مداولاتهم الثلاثاء المقبل.

أكدت أمبير هيرد في محاكمة يوم امس أنها تلقت “آلاف” التهديدات بالقتل منذ بدء جلسات المحاكمة في دعوى تشهير رفعها ضدها زوجها السابق جوني ديب أمام محكمة أمريكية.
وقالت أمبير هيرد بتأثر “أتعرض للمضايقة والإهانة والتهديد يومياً لمجرد أنني في قاعة المحكمة هذه”.


إقرأ أيضاً بعد هجر جوني ديب لكيت موس، هل تشهد معه في المحكمة


حملة استهزاء بأمبير هيرد

وأضافت الممثلة، وهي أم لطفلة صغيرة، “يستهزئ الناس بشهادتي المتعلقة بالاعتداءات، فيما يعرب آخرون عن رغبتهم في قتلي، ويقولون لي ذلك كل يوم، ويرغبون في وضع طفلتي داخل المايكرويف ويقولون لي ذلك”.
وذكّرت بأنها “مضطرة يومياً” إلى أن تعيش مجدداً “الصدمة” التي تعرضت لها جراء العنف الأسري الذي تتهم به جوني ديب.

ووصفت المحاكمة بأنها “الاختبار الأكثر إيلاماً وإهانةً وبشاعةً” في حياتها. وأظهرت الجلسات التي استمرت على مدى ستة أسابيع تفاصيل علاقة الزوجين المضطربة والحافلة بالشجارات، وروت هيرد وقائع عدد منها كانت تؤدي إلى عنف جسدي عندما يكون جوني ديب تحت تأثير تعاطي مزيج من المخدرات والكحول.


إقرأ أيضاً محامية جوني ديب تخطف الأنظار وتُصبح نجمة على السوشيال ميديا


تاريخ بداية ازمة جوني ديب وامبر هيرد

وبدأت أزمة جوني ديب عندما اتهمت زوجته السابقة أمبر هيرد (ارتبط بها من عام 2015 إلى 2017)، بالإساءة إليها وضربها حيث نشرت هيرد عام 2020 مقالا في واشنطن بوست، قالت فيه إنه كان يسيء معاملتها.

وقرر ديب مقاضاة هيرد بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير، وهي القضية التي تدور في محاكم كاليفورنيا الآن.

 

أيضاً في هذه الحزمة


الأكثر شيوعاً

أحدث الأخبار

قد يعجبك أيضاً

البث المباشر

تحديثات الطقس